الشركات الصغيرة أقل اهتماماً بالأمن الإلكتروني وأنشطة الموظفين

آخر تحديث : الأحد 22 يناير 2017 - 7:31 مساءً
الشركات الصغيرة أقل اهتماماً بالأمن الإلكتروني وأنشطة الموظفين

قال تقرير حول مخاطر أمن تكنولوجيا المعلومات لعام 2016 الذي أعدته شركة كاسبرسكي لاب، أن الشركات الصغيرة التي يقل عدد موظفيها عن 50 موظفاً تبدي اهتماماً أقل من الشركات الكبيرة من حيث المخاوف المتعلقة بأنشطة الموظفين التي تؤدي إلى الإخلال بالأمن الإلكتروني.

ويساور القلق ما نسبته 36 في المئة فقط من الشركات الصغيرة بشأن إهمال موظفيها، في حين أن أكثر من نصف الشركات المتوسطة الحجم والكبيرة يعتبرون ذلك الإهمال مصدر رئيسياً للقلق.


ويمكن أن يؤدي الاستخدام غير المناسب لموارد تكنولوجيا المعلومات من قبل الموظفين الذين ليس لديهم الوعي الكافي أو الذين يتصرفون بإهمال إلى تعريض الحماية الالكترونية الخاصة بشركتهم إلى الخطر، مما يلحق الضرر بتلك الشركة مهما كان حجمها.

ووفقاً للاستطلاع الذي قامت به شركة كاسبرسكي لاب تعتبر تصرفات الموظفين غير المسؤولين من بين أكبر ثلاثة تحديات أمنية تجعل الشركات في جميع أنحاء العالم تشعر بالضعف.

وأقرت نسبة 61 في المئة من الشركات المشمولة بالاستطلاع على مستوى العالم، والتي تعرضت لهجمات الكترونية في عام 2016، بأن سلوك الموظفين الذين ليس لديهم وعي كافي أو الذين يتصرفون بإهمال كان أحد العوامل التي تسببت في التعرض لتلك الهجمات الالكترونية.

وتواجه الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، على غرار الشركات الكبيرة، تحدياً يتمثل في إدارة البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات التي تتطور باستمرار، وكذلك استيعاب الأسلوب السائد باستخدام الموظفين لأجهزتهم الخاص.

وقد أفادت نسبة 87.5 في المئة من الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة أن عدد الهواتف الذكية المستخدمة في العمل قد زاد على مدى السنوات الثلاث الماضية، وأكدت نسبة 79 في المئة من تلك الشركات أن الأمر نفسه ينطبق على الأجهزة اللوحية.

ويجبر واقع العمل الجديد إدارات الشركات على ان تولي المزيد من الاهتمام لأمن تكنولوجيا المعلومات والسيطرة المركزية على أنشطة الموظفين التي من المحتمل أن تشكل خطورة، حتى في أصغر الشركات حجماً.

ويمكن للشركات أن توفر الحماية لأنظمتها باستخدام مجموعة من الحلول المخصصة لتلبية الاحتياجات المعينة الخاصة بالشركات الصغيرة للغاية والصغيرة والمتوسطة التي تختلف احتياجاتها من شركة لأخرى.

كلمات دليلية
رابط مختصر
2017-01-22 2017-01-22
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

Alaa Osman