آبل تتحمل 500 مليون دولار لاستبدال هواتف آيفون القديمة

آخر تحديث : الأربعاء 18 مارس 2020 - 5:13 مساءً
آبل تتحمل 500 مليون دولار لاستبدال هواتف آيفون القديمة

مُنذ أكثر من عامين تشهد شركة إبل معركة قانونية شرسة، تُحاول خلالها أن تُقلل من حجم الخسائر التي سوف تتكبدها، وقد جاء وقت حسم تلك المعركة، حيثُ اعتزمت الشركة على دفع تعويضات مناسبة لمالكي هواتف آيفون الذين تضرروا من تحميل نسخ معينة من نظام التشغيل iOS  فما حجم الخسائر النهائي للشركة؟ وهل يحمل ذلك الحدث أي تأثير على الاستثمار في آبل وحاملي أسهمها؟ هذا ما سوف نتعرف عليهِ بشيء من التفصيل في هذا المقال.

صراع آبل مع حاملي هواتف آيفون القديمة


في نهاية عام 2017م قامت شركة آبل بإجراء تحديث لبعض من نُظم التشغيل الخاصة بها، وبالفعل قام المستخدمين بتحديث نُظم التشغيل أجهزتهم، وإذا بهم يتفاجؤون ببطء شديد في الأجهزة بعد التحديث، مما أدى بهم إلى اتهام الشركة بأن إصدارات التشغيل الجديدة ما هي إلى حيلة ومكيدة استخدمتها الشركة من أجل إجبار المستخدمين على شراء أحدث إصدارات لها من الآيفون.

وبعد تطرق محللي التكنولوجيا للأمر، أجمعوا أن التحديثات الجديدة تَعمل بالفعل على تقليل مستوى عمل الأجهزة القديمة، وهو ما شجع مالكي الهواتف القديمة على رفع دعاوي جماعية على شركة آبل، مُطالبين بدفع التعويض المناسب لهم.

ومن جانبها أنكرت شركة آبل صحة الاتهامات التي تم توجهيها إليها، موضحة أن تباطؤ الأجهزة القديمة كان بهدف حماية تلك الأجهزة من التلف بعد قيام المستخدمين بتحميل الإصدارات الجديدة، وكذلك من أجل إطالة عمر بطاريات هذه الأجهزة.

ولم تصمد آبل كثيرًا، فسرعان ما قامت بطرح بدائل لبطاريات تلك الأجهزة وذلك مقابل 79 دولار، ولكن لم يروق هذا القرار للمتضررين، فقامت بخفض أسعار البطاريات إلى 29 دولار مُتحملة انخفاض جزئي في مستوى إيراداتها، ولكن تلك المحاولة باءتأيضًا بالفشل حيثُ استمر المستخدمين في دعوتهم القضائية.

وأخيرًا جاءت تسوية ذلك النزاع بقرار دفع الشركة مبلغ 25 دولار أمريكي لكل مالك هاتف آيفون تضرر من التحديثات الأخيرة، وبالتالي يُصبح حجم التعويضات متراوح بين 310 و 500مليون دولار أمريكي.

ويشمل القرار حاملي أجهزة iPhone 6، و Plus 6، وكذلك أجهزة S6، وS Plus 6  وSE والتي تعمل بنظام التشغيل iOS 12.2.1 وما أحدث من ذلك، هذا وتدخل أيضًا أجهزة iPhone 7 و Plus 7 في قرار التسوية.

مدى تأثر أسهم آبل في أسواق الأوراق المالية

تُعد أسهم شركة آبل من الأسهم التي تنعم بشهرة مقطوعة النظير بداخل الأسواق المالية، فهي دائمًا مُرادف للثقة والأمان المرتفع، وملجأ للمستثمرين الذين يفضلون استراتيجية تحقيق الأرباح على المدى الطويل.

وبالرغم من عدم حدوث تأثير ملحوظ لأسهم شركة آبل بعد قرار تسوية النزاع ودفع التعويض المادي، إلا أن الخسائر جاءت من ناحية أخرى، وهي فيروس كورونا الذي اجتاح العالم مؤخرًا؛ حيثُ فقدت الشركة نحو 34 مليار دولار من القيمة السوقية لها، بعد أن فقدت صفقات البيع المُخطط لها مع الصين خلال الشهر الماضي.

ولكن على المدى طويل الأجل تأتي الصورة بشكل أكثر إشراقًا؛ حيثُ لم تتغير التوقعات بشأن مستوى الطلب، كونه سوف يشهد ارتفاع كبير بعد اطلاق تقنية الجيل الخامس من أجهزة آيفون.

التكنولوجيا تغير التداول عبر الإنترنت

إذا كُنت تُفكر في تعلم التجارة الخاصة بالأوراق المالية والفوركس وتنوي الدخول إلى هذا السوق للاستثمار في أسهم آبل أو غيرها، فنحن نُبشرك بأن التداول في الوقت الحالي أصبح أكثر سهولة ويسر، فأقل شيء يُمكن قوله أنه خلال هذه الفترة التكنولوجيا تغير التداول عبر الإنترنت بشكل جذري.

فاليوم أصبح بإمكانك التداول وإتمام الصفقات في الأسواق المالية العالمية وأنت جالس خلف حاسوبك، كما تستطيع الوصول إلى التحليلات المختلفة عن طريق شركات التداول وكذلك التطبيقات الإلكترونية المختصة بالفوركس وسوق المال والأعمال، ولكن نُحذرك أن تبدأ عمليات التداول الحقيقية قبل التطرق إلى الدورات التعليمية المتنوعة وكذلك أُسس التحليل المختلفة.

رابط مختصر
2020-03-18 2020-03-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

Alaa Osman